منتديات قريةديرستيا

<p align="center"><font face="Tahoma"><b>مرحبا مع كل <font color="#FF0066">شروق</font>
شمس وغروبها..<font color="#FF0066">مرحبا</font> عدد نجوم<font color="#FF0066">
السماء اللامعة</font> في الأفق<br>
<br>
أتمنى أن تجد في <font color="#FF0066">هاجس نجد</font> مايُرضي
<font color="#FF0066">ذائقتكـ</font> ..نحن <font color="#FF0066">بإنتظار</font>
ماسيجود به قلمكـ لنا <font color="#FF0000" size="5">
<a href="http://www.jsc4.com/vb/register.php" style="text-decoration: none">
<font color="#FF0000">هُنــا</font></a></font></b></font>
منتديات قريةديرستيا

اهلاً بكم زورنا الاعزاء


    ما فاءدة الصلاه واحكامها:

    شاطر
    avatar
    المديرالعام
    Admin

    عدد المساهمات : 129
    تاريخ التسجيل : 17/06/2012
    العمر : 20
    الموقع : http://hareswatan.zoozo.com

    ما فاءدة الصلاه واحكامها:

    مُساهمة  المديرالعام في الإثنين يونيو 18, 2012 3:48 am

    السلام عليكم ورحمة الله
    اولاً أريد أن اهنئكم بقدومشهر رمضان شهر التوبة والغفران
    الصلاة حكمها وحكمتها
    حكم الصلاة
    الصلاة هي أول الفرائض التي كتبها الله على عباده
    فرضها قبل الهجرة بسنة واحدة.
    ليلة الإسراء والمعراج في السابع والعشرين من شهر رجب
    ولقيمتها و أهميتها وإنها عماد الدين لم يفرضها الله تعالى عن طريق الوحي،بل فرضها مباشرة وبدون وحي وذلك حين
    وصل الرسول صلى الله عليه وسلم إلى رتبة لم يصلها مخلوق من قبل .فأ وحى الله إليه بالصلاة
    لذا كان أمرها عظيم و جليل.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    خمسُ صلوات ٍ كتبهن الله على العباد.من أتى بهن ولم يضيع منهن شيئاً استخفافاً
    بحقهن كان له عند الله عهد أن يدخله الجنة.
    ومن لم يأتِ بهن فليس له عند الله عهد.إن شاء الله عذبهُ وإن شاء غفر له
    وقال أيضاً :إن أول ما يحاسب به العبد يوم القيامه من عمله صلاته
    فإن صلحت فقد أفلح وأنجح،وإن فسدت فقد خاب وخسر
    فالصلاة تضرع لله وتذلل. ونور للعبد في الدنيا وبرهان ونجاة يوم القيامه والله تعالى أوعد من ترك
    الصلاة فقال Sadفخلف من بعدهم خلفٌ أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غياً)
    فتارك الصلاة ارتكب كبيرة من الكيائر .وعليه أن يتوب ويعود إلى الصلاة فوراً مع قضاء ما فاته من الصلوات
    وحتى يعاد الإنسان الصلاة من صغره قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    مروا أولادكم بي الصلاة وهم أبناء سبع سنين واضربوهم عليها وهم أبناء عشر سنين وفرقوا بينهم في المضاجع
    حكمة الصلاة
    1_ الصلاة هي أم العبادات بعد الشهادتين (أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله)
    وقد شرعت شكراًلله تعالى على نعمة البدن الظاهرة وهي الأعضاء السليمة التي يحصل بها التقلب من حالة إلى حالة
    كالقيام والقعود والإنحناء
    والباطنه:وهي القوى النفسيه المدركة لهذه المعاني، كالنية والإخلاص والخشوع التي هي روح الصلاة ومعناها.
    فيجد المرء لذة وراحة لنفسه.
    ومن هنا قال الحسن البصري : لو يعلم الملوك ما نحن فيه من لذة الصلاة لقاتلونا عليها بالسيوف
    2_إنها مكفرة للذنوب رافعة للدرجات

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أرأيتم لو أن نهراً بباب أحدكم يغتسل فيه كل يوم خمس مرات.
    وهل يبقى من درنه شيء قال:
    فذلك مثل الصلوات الخمس يمحو الله بهن الخطايا ويرفع بهن الدرجات
    3_شعور بالعقيدة الواحدة الصحيحه حيث يتوجه المصلون بوقت واحد إلى قبلة واحدة،
    منتظمة صفوفهم وقلوبهم . فتتوثق عرى المحبه والإلفة والتعاون.
    4_تعويد القلب على مراقبة الله تعالى .فمن راقب الله وقف عند حدوده وانتهى عن محارمه
    قال تعالىSadوأقم الصلاة إن الصلاة تنهي عن الفحشاء والمنكر)
    وذلك لما فيها من تلاوة القرآن المشتمل على المواعظ والحكم
    ولم يكد المؤمن ينصرف من صلاته حتى تظله صلاته أخرى يشعر فيها بالخشوع
    والخضوع إذ لا يمكن أن تثمر صلاته إلا إذا تحقق ذلك فيها
    5- وهي سبب لمحبة الله ورضوانه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    لمن سأله أن يكون رفيقه في الجنة : أعني نفسك بكثرة السجود
    إذ لا يدخل الجنة إلا من أحبه الله تعالى
    6- وهي توقظ وازع الدين في أعماق النفس
    فتكون موجهة له للخير دائماً
    كما أنها تصقل النفس بتعديل ملكاتها وتهذيب غرائزها الفاسدة
    وأنها تحصن النفس وتحميها من غوائل الجزع والبخل والهلع
    قال تعالى: (إن الإنسان خلق هلوعاً إذا مسه الشر جزوعاً وإذا مسه الخير منوعاً إلا المصلين الذين هم على صلاتهم دائمون )
    فبعد كل ما تقدم أليست الصلاة جديرة بالمحافظة عليها كما يريد الله ويرضى.حقاً أنها لجديرة بذلك
    أرجو أن تكونوا أستفدتم من هذا الموضوع
    والسلام عليكم ورحمة الله
    تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 21, 2018 2:31 am